منتديات جدة هاي
السلام عليكم ورحمة الله وبركات
اخي الزائر الرجاء الاختيار احد الخيارت التالية
/

/

/

/

/

منتديات جدة هاي

.
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 خراج الأسنان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جذور الأسنان
عضوء جديد


ذكر عدد المساهمات : 213
تاريخ التسجيل : 13/07/2016
الموقع : المملكه العربيه السعوديه
المدينة : جده
العمل/المدرسة : مجمع عيادات جذور الاسنان

مُساهمةموضوع: خراج الأسنان   الإثنين سبتمبر 05, 2016 12:13 am

إهمال علاج [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] قد يؤدي إلى فقدانها كما له تأثيرات خطيرة على القلب والدماغ
انتشرت في الآونة الأخيرة، وبصورة كبيرة، حالات خراج الأسنان، ويعود السبب فى ذلك إلى انتشار تسوس الأسنان بصورة كبيرة بين الصغار والكبار تبعاً لتغير نوعية الغذاء وطريقته. وتعتبر الأسنان المتسوسة البوابة لدخول البكتيريا إلى نسيج العصب بطريق أو بآخر. وقد يكون السبب هو انتشار التسوس إلى عمق العصب،
كما في الحوادث التي تؤدي إلى كسر السن، وأمراض اللثة التي تؤدي إلى دخول البكتيريا عن طريق قنوات العصب الجانبية، أو عن طريق البكتيريا الموجودة بتيار الدم أصلا والتي تنتقل إلى العصب بواسطة أوعية الدم المغذية له.
إن الخراج هو عبارة عن تجمع للقيح أو الصديد في مكان ما بالجسم مكون من البكتيريا ومخلفاتها مضافة إليها خلايا مناعية حية وميتة مع أنزيماتها.
* أنواع وأعراض تشير إلى أن أعراض خراج الأسنان تعتمد على مدى قوة الجرثومة المسببة ومناعة الشخص وعلى مكان السن المصاب والأنسجة حوله من جانب، ومن جانب آخر تعتمد على نوع الخراج ما إذا كان مزمناً أو حاداً.
الخراج المزمن:
قد لا يكتشف إلا عن طريق الصدفة، خلال الكشف بالأشعة مثلاً، فهو لا يسبب أيَّ شكوى للمريض أو أي أثر خلال الفحص الإكلينيكي (السريري). وفي بعض الأحيان قد يظهر ناصور صغير في الفم ويخرج منه الصديد فيشعر المريض بطعم مر ورائحة كريهة للفم.
الخراج الحاد:
فهو الأخطر، وأعراضه موجعة وشديدة وغير محتملة، مع الشعور بالنبض في السن يستمر مدة 24 ساعة، وهذا الألم يشتد مع المضغ أو حتى تلامس الأسنان وإطباقها مع بعضها بعضا. يشعر المريض بأن السن متخلخلة وفي بعض الحالات قد يظهر تورم كبير في أحد جانبي الوجه نتيجة انتشار الالتهاب في الأنسجة الخلوية للوجه. ويجب أن تتم السيطرة عليه بسرعة وبطريقة سليمة لخطورته، فهو يهدد حياة المريض.
متى نشك في وجود خراج بالسن؟
بالنسبة للخراج المزمن، هناك أعراض تستدعي توقعه كوجود ناصور يخرج منه الصديد، تغير لون السن للأسود، كسر كبير فى السن، أو تسوس عميق. تظهر الأشعة تآكلا في العظام أسفل الجذر.
أما الحالات الحادة، فلها أعراضها المميزة، فالألم الشديد مع المضغ من أهم العلامات المميزة، أيضا وجود تورم قريب من السن، وجود تورم وألم بالغدد الليمفاوية، ألم شديد بالسن عند الطرق عليه أو حتى لمسه وقد يصاحب ذلك كله ارتفاع في درجة الحرارة وانتفاخ في أحد جانبي الوجه. تظهر الأشعة أيضاً تآكلا في العظم أسفل ذروة الجذر وقد لا يكون هناك أي تآكل.
العلاج :
أهم خطوة في العلاج المؤثر هي التشخيص السليم ثم إزالة سبب الخراج، حيث يعتبر الخراج الحاد ضمن حالات الطوارئ. والعلاج يشمل علاجا إكلينيكياً ودوائياً.
إكلينيكيا : لابد من تنظيف قنوات العصب ومحاولة تصريف الخراج عن طريقها، ووضع مواد مطهرة داخلها لإزالة الالتهاب والبكتيريا المسببة له. أيضا عند وجود تورم بالفم، يمكن فتح الخراج عن طريق شق جراحي لتصريف الصديد وتخفيف الألم.
أما في حالات التهاب الأنسجة الخلوية، فلا بد من عمل شق جراحي فى الحال لتصريف الخراج حتى يتوقف انتشاره ويقل الألم ولا بد أن يتم ذلك على يد متخصص، أما بالنسبة لعلاج جذور الأسنان، فيتم إكماله بعد زوال الأعراض في جلسات قريبة.
العلاج الدوائي:
، فيتمثل في إعطاء المسكنات ومخفضات الحرارة في حال ارتفاعها. ولا يوصى بالمضادات الحيوية إلا في حالة التورم الذي يزداد حجمه بسرعة أو في حال وجود حمى والتهاب في الأنسجة الخلوية أو تورم الغدد اللمفاوية لأن استعمالها يعرض المريض لآثارها الجانبية وينتج جيلا من البكتيريا المقاومة لها كما أنها لا بد أن تعطى بجرعات كافية لمدة لا تقل عن خمسة أيام. وعلى السيدات اللاتي يستعملن حبوب منع الحمل أخذ الحيطة في هذه الفترة لأن المضادات تبطل مفعولها.
ترك الخراج بدون علاج يؤدي إلى تآكل العظم حول السن مما يؤدي إلى فقده وتأثر الأسنان المجاورة له وربما فقدها هي أيضا. وكذلك فان وجود السموم ومضادات الالتهاب المفرزة من الخلايا المناعية، تؤدي إلى أضرار بالغة بالصحة ويتأثر كثير من الأعضاء بها، كذلك انتشار الالتهاب في الأنسجة الخلوية والأنسجة المحيطة يهدد حياة المريض بالخطر.
ولذلك، فان الوقاية خاصة للأطفال والتشخيص المبكر للتسوس وعلاجه بسرعة مهمة جدا. ويمكن توظيف الحامض النووي للكشف عن نوع الجرثومة ووصف المضادات الحيوية ضدها بدقة.
وينبغي أيضا التدخل الجراحي السريع في حالات الالتهابات الخلوية وعدم الاقتصار على وصف المضادات الحيوية فقط. وقد يستخدم الليزر منخفض الطاقة لتخفيف الآلام الشديدة وتقليل التورم لتفادي استخدام المسكنات وآثارها الجانبية على الجسم. وعموما .. نوصي بالكشف الدوري دائماً حتى لا نصل إلى المراحل المتأخرة المؤدية لخسارة الأسنان وسوء الصحة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خراج الأسنان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جدة هاي :: منتدى العام :: منتدى العام-
انتقل الى: